براءة شابين من تهمة اغتصاب فتاة في الرمثا

تصوير نيوز– أيّدت محكمة التمييز حكما لمحكمة الجنايات الكبرى يقضي باعلان براءة متهمين باغتصاب فتاة عشرينية في مدينة الرمثا.

وكانت النيابة العامة احالت المتهمين لمحاكمتهما بجرائم الاغتصاب بالتعاقب والتغلب على مقاومة المعتدى عليها وجناية هتك العرض بالتعاقب وبالتغلب على مقاومة المعتدى عليها.

وكانت النيابة العامة توصلت الى ان المجني عليها تعرف شابا وفي يوم الحادثة التقت به في مدينة اربد وكانا يجلسان على طرف شارع وفي الاثناء تفاجآ بقدوم المتهمين وكان احدهما يحمل مسدسا والاخر عصا وقاما بتقديم نفسيهما على اساس انهما رجلا امن طالبين منهما تقديم وثيقة تثبت شخصيتهما ثم قام احدهما باشهار المسدس على الشاب ثم قاما بـ’تربيطه’ ووضعه بالسيارة ثم اجلسا الفتاة بجانبه وعند محاولتهما تحريك السيارة لم يتمكنا لانها كانت تقف في منطقة ترابية فنزلا وانزلا المجني عليه واستغل الشاب انشغالهما بالسيارة ولاذ بالفرار تاركا الفتاة معهما متوجها لاقرب مركز امني.

وبعد هروب الشاب اصطحب المتهمان الفتاة بواسطة باص باتجاه مدينة الرمثا وعندما وصلا لمنطقة تكثر فيها الاشجار اوقفا الباص ونزلوا جميعا وقاما بوضع المسدس على رأس الفتاة وارغماها على الاعتداء عليها بالتعاقب ثم تركاها في مدينة اربد ولاذا بالفرار وكان الشاب قد تقدم بالشكوى.

وبعد نظر الدعوى من قبل محكمة الجنايات الكبرى قررت المحكمة اعلان براءة المتهمين لعدم قيام الدليل القانوني بحقهما وقررت الافراج عنهما.

ولم يقبل مساعد النائب العام بالحكم فطعن به امام محكمة التمييز التي ايدت حكم محكمة الجنايات واكدت في حكمها وجود جملة من التناقضات الجوهرية والرئيسية بشهادة الشاب مقدم الشكوى وشهادة المشتكية الفتاة وتناقض بضبط تعرفها على المتهمين لدى الشرطة مع محضر الواجهة مع المتهمين لدى المدعي العام مما حدا بالمحكمة الى عدم قناعتها بشهادتهما واشارت إلى ان قرار محكمة الجنايات يأتي متفقا والقانون.

شارك